عراق 24: بغداد

تجاوز انتاج الكهرباء الوطنية في العراق حاجز الـ24 الف ميغا واط، وهي اكبر قدرة انتاجية يصلها العراق بتاريخ المنظومة الوطنية، في الوقت الذي تبلغ قدرة العراق الانتاجية 35 الف ميغا واط لما يمتلكه من بنى تحتية، الا ان العراق لم ينجح حتى الان بتشغيل 24 الف ميغا واط من هذه القدرة، اي بنسبة 68%.

وقالت وزارة الكهرباء في بيان انها حققت انتاجًا غير مسبوق لمنظومة الطاقة الكهربائية وصل لـ(٢٤٠٤٧) ميكا واط وهو اعلى حمل انتاج تصل اليه المنظومة منذ تأسيسها، مبينة ان هنالك استقرارا عاليا وملحوظا لتجهيز المواطنين بالكهرباء .

وبينت انه “من المؤمل في (الايام القريبة القادمة) تحقيق زيادة اعلى بالانتاج عبر ادخال عدد من المحطات والوحدات الانتاجية لتكون اكثر من ١٠٠٠ ميكا واط جديدة اخرى، من خلال اضافة  محطة صلاح الدين الحرارية،والرميلة المركبة،وميسان المركبة،وشط البصرة، مؤكدة “المضي بخططنا لأدخال الدورات المركبة، ومنظومات التبريد، بجميع المحطات الغازية، اضافة للمضي بمشاريع محطات الطاقة الشمسية، وتدوير النفايات، ومشاريع الربط الكهربائي والتي ستحقق وثوقية عالية واستقرارية كبيرة للشبكة الكهربائية” .

 

ينتج العراق غازا يبلغ 1300 مقمق يوميًا وهو كاف لتشغيل 4.5 الاف ميغا واط، بالاضافة الى 6 الاف ميغا واط يتم انتاجها بالغاز الايراني ليكون المجموع قرابة 11 الف ميغا واط، وهو مايمثل 45% من الانتاج الاخير الذي توصلته اليه الوزارة.

ولكن الاضافة في الانتاج جاءت غالبًا من المحطات المركبة، التي تعطي اكبر من الطاقة الانتاجية لاي محطة غازية بنسبة 50% وبدون استهلاك المزيد من الغاز، وهو مايرفع الانتاج الكهربائي الى نحو 17 الف ميغا واط، اما المتبقي فيأتي من المحطات الحرارية والمحطات العاملة على الوقود السائل مثل زيت الوقود، والكهرباء الناجمة عن السدود.

ويحتاج العراق في الوقت الحالي لـ35 الف ميغا واط لتجهيز الكهرباء لـ24 ساعة، الا ان التجهيز الان يبلغ 68% فقط من الحاجة، اي ان الانتاج الحالي يكفي لتجهيز يبلغ 16 ساعة يوميًا، وامام العراق اضافة قرابة 10 الاف ميغا واط اضافية لتجهيز الكهرباء لـ24 ساعة، وهو مايحتاج لاموال تقدر بـ10 مليارات دولار.

 

Share.

Leave A Reply